أخبار اقتصادية اقتصاد أفريقي اقتصاد في سياسة

“الاستثمار” تعد خطة عمل مشتركة مع رجال الأعمال لزيادة الاستثمارات المصرية بأفريقيا

حصاد الاسبوع بوابة الاقتصاد الأفريقي
تنسق الهيئة العامة للاستثمار مع مجتمع المال والأعمال المصرى لتعزيز تواجدهم
بالسوق الأفريقى، عبر وضع رؤية عمل مشتركة متوازنة بين الدولة ورجال الأعمال
لتذليل العقبات أمام توسعهم أفريقيا، بحسب علاء عمر الرئيس التنفيذى لهيئة الاستثمار.
وفيما يتعلق بالدور المصرى فى التنمية الأفريقية، ف أنه مازال هناك الكثير من
الأهداف والفرص غير المستغلة أمام مصر لتقتحم الأسواق الأفريقية. وانه بالرغم من
أن الشركات المصرية تستثمر بما يقرب من 8 مليارات دولار فى بلدان أفريقية فى
مجالات الطاقة والتعدين والزراعة، فإن هذا الرقم يعد متواضعاً إذا ما تمت مقارنته
بقدرة تلك الأسواق على استيعاب استثمارات بتريليونات الدولارات. حيث أن أسواق
القارة الأفريقية مازالت تنتظر المستثمر الجاد القادر والراغب فى تحقيق إنجازات فى
أسواق بِكر غير مستغلة. هذا وان العمق الأفريقى سيظل هو الأنسب والأفضل أمام أية
استثمارات وتوسعات وبشروط ميسرة لكل من يرغب فى تنمية مشروعاته، نظراً لما
تتمتع به القارة من قدرات إنتاجية وأسواق واعدة، ومستهلكين مازالوا يبحثون عن
الضرورات الأساسية للحياة. الى جانب ضرورة أن تكون هناك رؤية مختلفة تشارك فيها
الدولة رجال الأعمال والمستثمرون للتوسع فى الاستثمار والتنوع أيضاً فى جميع
المجالات بشكل تنافسى، بما يحقق المصالح المشتركة للجميع. هذا وأن التركيز على
التوسع فى الاستثمارات يخدم قبل كل شىء الأمن القومى المصرى، فى ظل تنامى
المخاطر المحيطة والقابعة على الحدود الإقليمية. حيث إن كلمة الرئيس عبد الفتاح
السيسى فى افتتاح أعمال منتدى «أفريقيا 2016» بمدينة شرم الشيخ وضعت الأسس
الصحيحة لجدول أعمال المنتدى والأهداف المرادة منه. وتركزت على عدة محاور مهمة
مثلت منظومة متكاملة للنهوض بالاقتصاد الأفريقى، حيث دعا إلى ضرورة الاهتمام
بإعداد أجيال من الشباب القادر على القيادة فى جميع المجالات والتخصصات. بالاضافة
إلى الإيجابيات التى تشهدها القارة السمراء مستندا إلى معدلات النمو المرتفعة، حيث
حققت 10 دول أفريقية مراكز متقدمة فى قائمة الدول الأكثر تطوراً على مستوى العالم.
وتعد أفريقيا من القارات الأكثر غِنى وثراءً فى المواد الأولية، التى تمثل عماد
الاقتصاديات بالإضافة إلى القوة البشرية». يذكر أن منتدى الاستثمار فى أفريقيا «
أفريقيا 2016» يناقش من بين موضوعاته الدور المصرى كمساهم رئيسى فى عملية
التنمية بالقارة الأفريقية، وكبوابة جاذبة للاستثمارات الأجنبية التى تسعى إلى النفاذ إلى
الأسواق الأفريقية. ويسعى المنتدى إلى تعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين الدول
الأفريقية، وبناء شراكات بين الحكومات الأفريقية وشركاء التنمية الدوليين، خاصةً فى
ضوء تزايد الاهتمام الدولى بالاقتصاد الأفريقى بعدما تعدى الناتج المحلى الإجمالى
للقارة حاجز الـ 2 تريليون دولار.