تكنولوجي

نجاح مبدئى لتجربة استخدام الحلول التكنولوجية لجعل “الجيزة أول محافظة إلكترونية”

zz

استقبل المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، اللواء محمد كمال الدالي محافظ الجيزة، جرى خلال الزيارة استعراض نتائج أعمال المرحلة الأولي من مشروعات تطوير ونشر مجموعة مختلفة من التطبيقات والحلول التكنولوجية المتميزة في ديوان عام محافظة الجيزة، وبعض الوحدات الإدارية الأخرى التابعة لها مثل؛ مديرية التربية والتعليم، ومستشفى بولاق الدكرور، وهيئة النظافة والتجميل، وهيئة المحاجر، وحي الدقي، وحي الهرم وغيرها الجهات، والتي قام بتنفيذها نحو 14 شركة من الشركات المصرية الصغيرة والمتناهية في الصغر، المتخصصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات. ويأتي ذلك تنفيذًا للخطة الإستراتيجية لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، التي تهدف إلى تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات انطلاقا من مسئولية الوزارة نحو تفعيل استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات، لتحسين أداء الخدمات بمختلف مؤسسات الدولة، وذلك في إطار مبادرة الوزارة لترويج الحلول التكنولوجية المبتكرة للشركات الصغيرة والمتناهية للقطاع الحكومي. واستعرض محمد سعيد معاون وزير الاتصالات لترويج الحلول التكنولوجية المبتكرة للقطاع الحكومي مجموعة البرامج والتطبيقات التكنولوجية التي تم تطويرها ونشرها كمرحلة أولي، ضمن مجموعة كبيرة من المنتجات والحلول التي سوف يتم تنفيذها لتشمل جميع الوحدات الإدارية التابعة لمحافظة الجيزة. يأتي ذلك التزاما بما تم الاتفاق عليه في مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومحافظة الجيزة في مايو الماضي، والتي تبلغ مدة العمل بها ثلاث سنوات، حيث تضمنت مجموعة مميزة من المشروعات والحلول التكنولوجية التالية؛ “منظومة الدعم والشكاوى، ومواقع التواصل الاجتماعي، ومتابعة أخبار ومشاكل المحافظة، بالإضافة إلي أنشطة السيد المحافظ؛ تطبيق الهاتف المحمول الخاص بالمشاركة المجتمعية، والإبلاغ عن المخالفات والتجاوزات مثل برنامج (امنع كارثة)؛ وبرامج قياس مؤشرات الأداء للمشروعات والوحدات الإدارية التابعة للمحافظة؛ برامج نظم إدارة المستشفيات والعيادات الخارجية؛ وبرامج نظم إدارة المدارس والتعليم الإلكتروني التفاعلي، وبرامج الإبلاغ الميداني والتتبع المكاني وخدمات السيرفيس؛ وبرامج الدورة المستندية وإدارة المخازن وشئون العاملين والأرشيف الإلكتروني؛ ونظام إدارة الإعلانات وإدارة الأصول”. من جانبها، تلتزم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات طبقا لبنود مذكرة التفاهم بالتنسيق بين الشركات المصرية المطورة للحلول التكنولوجية ومحافظة الجيزة والجهات التابعة لها، وإتاحة المنتجات والحلول التكنولوجية، التي قامت الشركات المصرية الصغيرة والمتناهية في الصغر بتطويرها للاستفادة بها في حل كثير من المشكلات والتحديات، وتطوير أداء الأعمال بالمحافظة والجهات التابعة لها، وتوفير المتاح من برامج تدريبية للكوادر البشرية التابعة لمحافظة الجيزة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، إضافة إلي التزام الشركات المقدمة للحلول بتدريب العاملين القائمين علي إدارة التطبيقات المطورة علي كيفية التعامل بها بكفاءة واحترافية.